image not exsits

12/8/2015

التقى د. صبري صيدم وزير التربية والتعليم العالي في مكتبه، وفداً من جامعة القدس المفتوحة برئاسة م. عدنان سمارة رئيس مجلس الأمناء، ووفداً من اتحاد العاملين في الجامعات والكليات برئاسة د. أمجد برهم من جامعة البوليتكنك، ووفداً ثالثاً من تجمع أسر شهداء فلسطين برئاسة محمد صبيحات كلا على حدة.

ووعد صيدم بتقديم الدعم والمساندة للجامعة مقدراً دورها وجهد القائمين عليها وحسهم الكبير بالمسؤولية.

ووضع م. سمارة و د. يونس عمرو رئيس الجامعة، الوزير صيدم في صورة الخطط التطويرية في الجامعة وقرب افتتاح فضائيتها التعليمية المجتمعية ومدى حاجة الجامعة لاعتماد برنامج الدراسات العليا. وتحدثا عن التقويم الخارجي الذي خضعت له الجامعة ومدى الاستفادة منه في تحسين الأداء والتطوير. وحضر اللقاء وكيل الوزارة محمد أبو زيد ود. سمير النجدي ود. يوسف الصباح ود. حسن السلوادي من الجامعة.

وجرى بين الوزير صيدم وممثلي العاملين في الجامعات لقاء أخوي باركوا فيه للوزير ووضعوه في صورة مطالبهم وما تم الاتفاق عليه في عهد وزراء التربية السابقين، الذي وعد بدوره ببذل كل جهد مستطاع لتلبيتها مبدياً لهم اقتناعه بعدالة قضيتهم.

وأكد صيدم لوفد تجمع الشهداء أن باب الوزارة مفتوح أمامهم وشكرهم على جهدهم المشرف ودورهم التعليمي الذي يحفظ كرامة ابن الشهيد وأبدى استعداده لتقديم مختلف اشكال الدعم لهم.