جامعة النجاح الوطنية الأولى فلسطينياً والسابعة عربياً في تصنيف التايمز العالمي للتأثير المجتمعي لعام 2022

جامعة النجاح الوطنية الأولى فلسطينياً والسابعة عربياً في تصنيف التايمز العالمي للتأثير المجتمعي لعام 2022

12 May 2022
20

ضمن فئة أفضل 200 جامعة عالمياً

حقّقت جامعة النجاح الوطنية تقدّماً وإنجازاً جديداً في تصنيف التايمز العالمي الشهير للتأثير المجتمعي للجامعات Times Higher Education Impact Rankings 2022، وحصلت على المركز الأول على مستوى الجامعات الفلسطينية، والمركز السابع عربياً.

كما جاءت ضمن فئة أفضل 101-200 جامعة على مستوى العالم، بتقدّم عن العام السابق، حيث كانت ضمن فئة أفضل 201-300 جامعة على مستوى العالم في العام 2021.

ويصدر هذا التصنيف عن مجلة التايمز العالميّة، ويعتمد في منهجيّته على تقييم جهود الجامعات في تحقيق أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر (SDGs)، التي تم تحديدها من قبل منظمة الأمم المتحدة، وتغطي هذه الأهداف مجموعة واسعة من قضايا التنمية الاجتماعية والاقتصادية، مثل: الفقر، والجوع، والصحة، والتعليم، والتغيّر المناخي، والمساواة بين الجنسين، والمياه، والصرف الصحي، والطاقة، والبيئة، والعدالة الاجتماعية، وغيرها.

واستطاعت 1406 جامعة على مستوى العالم الدخول في التصنيف هذا العام، ومن ضمنها 162 جامعة من 15 دولة عربية مختلفة، من بينها جامعة النجاح التي حلّت بالمركز السابع عربياً.

ويتطلب دخول الجامعات في هذا التصنيف المشاركة بأربعة أهداف على الأقل من أهداف التنمية المستدامة، حيث يتم اختيار الهدف السابع عشر هدفاً إجباريّاً (عقد الشراكات لتحقيق الأهداف)، بالإضافة إلى نتائج أفضل ثلاثة أهداف أخرى شاركت بها الجامعة.

وقد تمكنت جامعة النجاح من التقدّم والمشاركة في أهداف التنمية المستدامة الـ 17 جميعها، وتم تصنيفها وفقاً لأهداف: الاستهلاك والإنتاج المسؤولين، والقضاء التام على الجوع، والصحة الجيدة والرفاه، وعقد الشراكات لتحقيق الأهداف.

وتمكّنت الجامعة من الحصول على مراتب عالميّة متقدّمة ضمن أفضل 100 جامعة في تصنيفها في عدد من الأهداف، كحصولها على المرتبة 41 عالمياً في هدف الاستهلاك والإنتاج المسؤولين، والمرتبة 42 عالمياً في هدف القضاء التام على الجوع، والمرتبة 61 عالمياً في هدف الطاقة النظيفة وبأسعار معقولة، والمرتبة 93 عالمياً في هدف السلام والعدل والمؤسسات القويّة.

وتعكس هذه النتائج جهود الجامعة المبذولة في الإدارة الفعّالة للطاقة والموارد الطبيعيّة، والعمل على تقديم الدعم بأشكاله المتنوّعة لفئات المجتمع الفلسطيني من خلال مركز الخدمة المجتمعية الذي يدير عدداً من البرامج المجتمعيّة والتنمويّة، كما تلتزم الجامعة بمجموعة من السياسات التي تضمن المساواة والعدالة والحريّة، بالإضافة إلى جهودها في تعزيز الشراكات مع المؤسسات والمنظمات المحليّة والعالميّة من أجل التبادل واكتساب المعرفة التي تساعد في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وقدّم الأستاذ الدكتور عبد الناصر زيد، رئيس الجامعة، شكره لكلّ من أسهم في هذا الإنجاز الوطني، الذي يعكس تقدّم مؤسسات التعليم العالي في فلسطين والتي أصبحت في قوائم أوائل الجامعات على مستوى العالم، مؤكداً أنّ نتائج جامعة النجاح بهذا التصنيف تأتي استمراراً وتعزيزاً لتميّزها في التصنيفات العالميّة.