image not exsits
 وحدة العلاقات العامة والدولية والإعلام
2021-09-26
قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي أ. د. محمود أبو مويس إن الوزارة تعمل بكل جهودها لتأصيل نهج المسؤولية المجتمعية في العملية التعليمية، وأن مسؤولية الوزارة تخريج طلبة منتمين لوطنهم ومجتمعهم.
جاء ذلك، خلال مشاركة الوزير أبو مويس، عن بُعد، في الملتقى العربي الثالث بعنوان "تحالفات دولية وتعلم مدى الحياة"، والذي عقدته جامعة القدس المفتوحة بمناسبة اليوم العالمي للمسؤولية المجتمعية، وذلك بمشاركة رئيس مجلس الأمناء م. عدنان سمارة، ورئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، وحشد من مختلف مؤسسات التعليم العالي الفلسطينية والعربية، وممثلين عن مختلف القطاعات الفلسطينية.
ونقل أبو مويس للمشاركين تحيّات الرئيس محمود عباس، ورئيس الوزراء د. محمد اشتية؛ اللذان يؤكدان دائماً على أهمية التكاتف المجتمعي، وأن قوة المجتمع الفلسطيني تكمن في تكاتفه، وتعزيز روح الانتماء لفلسطين وشعبها.
وثمّن وزير التعليم العالي جهود جامعة القدس المفتوحة في تأصيل نهج المسؤولية المجتمعية، شاكراً رئيس مجلس الأمناء ورئيس الجامعة لجهودهما في هذا السياق، متمنياً النجاح لهذا الملتقى.
وأكد الوزير أهمية تكامل المسؤولية الإنسانية والوطنية مع المسؤولية المجتمعية؛ خاصةً في ظل التحديات التي يعيشها الشعب الفلسطيني؛ وأبرزها الاحتلال وجائحة كورونا، مشيراً إلى أهمية الحرص على الاستمرار في نهج بناء جيل متعلّم وواعٍ ومنتمٍ لوطنه وشعبه.