image not exsits
جنين - قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي أ.د. محمود أبو مويس أن وزارته تدعم البرامج الثنائية والتكاملية غير النمطية في الجامعات، من أجل تحقيق التنمية في فلسطين.
 
جاء ذلك خلال كلمته اليوم في حفل تخريج الفوج السادس عشر للجامعة العربية الأمريكية في جنين، بحضور عددٍ من الشخصيات الرسمية والاعتبارية.
 
وأضاف أبو مويس أنه يدعم فكرة الأبحاث التطبيقية ذات التأثير الاجتماعي والاقتصادي، التي توظف التكنولوجيا في سبيل خدمة الريادة لتحقيق التنمية المستدامة، موضحاً أن العالم اليوم يشهد منافسة تقنية وتكنولوجية عالية المستوى.
 
وشدد وزير التعليم العالي ان الحكومة أعلنت خارطة طريقها لمستقبل التعليم العالي في فلسطين، وعنوانها "الانتقال من التعليم إلى التعلّم، ومن الاحتياج إلى الانتاج".
 
ونقل أبو مويس مباركة الرئيس ورئيس الوزراء وتحياتهم للخريجين وذويهم، وقال أن تخريج هذه الدفعة من الطلبة يأتي على طريق بناء الدولة الفلسطينية ومؤسساتها.
 
وأردف "أيها الخريج تستطيع ان ترفع رأسك عاليا لأنك فلسطيني، ولأنك خريج الجامعة العربية الأمريكية، ومن جنين الحبيبة"،  وتابع "مرت السنين والأيام وأصبحت الجامعة العربية الأمريكية رقماً، ليس ككل الأرقام، فمن بناية واحدة باتت الآن جامعة عملاقة امتدت من جنين إلى رام الله".
 
واختتم أبو مويس كلمته بتحية الأسرى في سجون الاحتلال، والتأكيد على الوقوف خلف الرئيس والقيادة في مواجهة مشاريع التصفية التي تتعرض لها القضية الفلسطينية.