image not exsits
بيت لحم - قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي أ.د. محمود أبو مويس ان شباب الجامعات أمانة تحمل في الأعناق، مضيفاً بأنه سيجعل من المؤسسات العلمية منهجاً للريادة والابداع والتنمية المستدامة.
 
جاء ذلك، خلال كلمته في حفل تخريج الفوج التاسع لجامعة فلسطين الأهلية في بيت لحم.
 
وأضاف وزير التعليم العالي "أقف اليوم أمام كوكبة متميزة من خريجي جامعة فلسطين الأهلية، التي تأسست عام 2007 حيث وظّف المال الوطني في خدمة التنمية الاجتماعية، وأضحت بمثابة جامعة التنوع في التخصصات والعلم المميز والبرامج النوعية".
 
وأوضح أبو مويس أن الحكومة منذ اليوم الأول لتشكيلها حملت شعار الانتقال من التعليم الى التعلم، ومن الاحتياج الى الانتاج. 
 
وأشار أن شباب الجامعات كالجبال علماً وثقافةً وانتماء وفداء من أجل الوطن، ضد من يحاول التطاول على الثوابت الوطنية.
 
وبارك وزير التعليم العالي للخريجين نجاحهم، وأرسل تهانيه لذويهم وأساتذتهم والعاملين في الجامعة ونقابتهم، واختتم كلمته "نقف احتراماً واجلالاً لمن هم تحت الثرى أحياء يرزقون ومن هم فوق الثرى خلف القضبان صامدون، ومن هم على أسرة المشافي يعانون، أما نحن الباقون فعلى الطريق خلف قيادتنا سائرون وفلسطين قائمة شامخة وأبداً لن تهون أبداً ابداً لن تهون".