image not exsits 9-6-2014
ناقش مجلس البحث العلمي في وزارة التربية والتعليم العالي اليوم الإثنين خلال جلسته التي ترأستها الوزيرة أ.د. خولة الشخشير؛ 20 مشروعاً لإنشاء مراكز تميّز للبحث العلمي في الجامعات الفلسطينية، حيث أطّلعت الوزيرة مع أعضاء المجلس على خصائص المشاريع والآليات المطروحة لتقييمها.

وشملت المشاريع التي قُدّمت من 12 جامعة مجالات تميّز منوعة، أهمها المجال الطبي، البيئة والمياه والزراعة، التنمية المُستدامة، النانو تكنولوجي والطاقة، إضافةً لمجالات أخرى كالتعلّم الإلكتروني، الإعلام، الإبداع المجتمعي والتربية.

وناقشت د. الشخشير مع أعضاء المجلس آليات متعددة لتقييم المشاريع المُقدّمة، والتي تزيد تكلفة إنشائها كمجموع؛ عن 16 مليون دولار أمريكي، كما توافقت الوزيرة مع الأعضاء على آلية تعتمد بشكل رئيس على مُحكّمين ومقيّمين من الخارج؛ متخصّصين في نفس مجالات التميّز، وذلك لتجنب الوقوع في أي تحيّز، بحيث سيقوم هؤلاء المحكمون بعد اطّلاعهم على المشاريع المكتوبة بزيارات ميدانية للجامعات المشاركة؛ للتأكد عن كثب من دقة ما ورد في المشاريع وفحص مقوّمات الإنشاء.

وتأتي هذه المشاريع إستجابةً للنداء الذي أطلقه مجلس البحث العلمي قبل حوالي شهرين؛ والهادف لتوفير بيئة بحث علمي في الجامعات الفلسطينية وإنشاء مراكز تميّز للبحث العلمي على مستوى وطني ليستفيد منها كافة الباحثين من الجامعات ومراكز الأبحاث المختلفة، إضافةً لطلبة الدراسات العليا في الجامعات المحلية؛ الذين يدرُسون في مجال التميّز.