image not exsits

17/11/2015

اجتمع د. صبري صيدم وزير التربية والتعليم العالي مع مدير المدرسة الفرنسية جان اوليفيير لبحث الترتيبات المستقبلية الهادفة لإنشاء مدرسة اساسية لتعليم اللغة الفرنسية في فلسطين. كما بحث الطرفان ترتيبات استقبال وزيرة التربية والتعليم الفرنسية، التي ستحضر الى فلسطين لافتتاح المدرسة في ايلول من العام القادم.

وأشاد د. صيدم بالصداقة الفرنسية الفلسطينية، وأضاف أن إنشاء هذه المدرسة يأتي للتعبير عن العلاقة الوطيدة بين الحكومتين والشعبين الفرنسي والفلسطيني، كما أشاد بدور فرنسا الداعم للقضية الفلسطينية، ووعد بتذليل كافة العقبات والتحديات التي تواجه إنشاء هذا المشروع الهام.

من جانبه، تحدث اوليفيير عن ترتيبات افتتاح المدرسة الفرنسية في رام الله، واهمية البحث عن مكان مناسب لاقامة المدرسة، مع اهمية ايجاد مكان مؤقت وبديل لافتتاح المدرسة، على ان تباشر المدرسة عملها مع بداية السنة الدراسية القادمة في عام 2016.