image not exsitsعقد مجلس البحث العلمي التابع لوزراة التعليم العالي اليوم الاثنين أولى اجتماعاته برئاسة وزير التعليم العالي د. علي الجرباوي؛ بحضور نائب رئيس المجلس د. كريم طهبوب و أمين سر المجلس د. فاهوم الشلبي لبحث سبل مأسسة عمل المجلس وإطلاق دعوة للباحثين في الجامعات ومراكز الأبحاث الفلسطينية للتقدم بمشاريعهم البحثية للحصول على الدعم المالي من المجلس.

يأتي ذلك بعد أن أصدر الرئيس محمود عباس مرسوما ً رئاسياَ يقضي بتأسيس مجلس البحث العلمي وأن يتبع وزارة التعليم العالي؛ ومن ثم قيام مجلس الوزراء بتشكيله بناء على تنسيب وزير التعليم العالي الدكتور علي الجرباوي . وكان الدكتور الجرباوي قد قرر تخصيص 20 مليون شيكل من موازنة الوزارة لهذا العام لدعم البحث العلمي.

وشكر الدكتور الجرباوي أعضاء المجلس - الذين يمثلون قطاعات مختلفة ومن ذوي الخبرة في مجالات متعددة - لقبولهم العضوية، وعبّر عن سعادته لتشكيل المجلس بشكل قانوني بعد فترة غياب طويلة؛ مشددا على أهمية الدور الذي سيلعبه المجلس في دعم البحث العلمي وتشجيع الباحثين والأكاديميين في مختلف قطاعات المعرفة على الانخراط الفاعل في مجال البحث العلمي.

ووافق المجلس على إطلاق الدعوة الأولى للتقدم بمشاريع البحث العلمي للحصول على التمويل من المجلس، وستكون هذه الدعوة مفتوحة في جميع القطاعات المعرفية دون تحديد الأولويات؛ ليصار لاحقا الاتفاق على الآليات المناسبة لتحديد مثل هذه الأولويات على المستوى الوطني لتؤخذ بعين الاعتبار في الدعوات اللاحقة.