image not exsits
 أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي أ.د. محمود أبو مويس، على اهتمام الوزارة بطلبة الداخل المحتل الملتحقين بمؤسسات التعليم العالي الفلسطينية، والبالغ عددهم أكثر من 10 آلاف طالبٍ وطالبة.
 
وشدد أبو مويس على أهمية دمج طلبة الداخل في كافة مؤسسات التعليم العالي الفلسطينية، وتعهد بتسهيل إجراءات التحاقهم بالجامعات الفلسطينية، وأوعز بتخصيص برامج إرشادية تساهم في رفع نسبة التحاق طلبة الداخل بمؤسسات التعليم العالي الفلسطينية.
 
جاء ذلك خلال لقاء الوزير اليوم مع مسؤول ملف التعليم في الداخل المحتل د. يوسف جبارين، لبحث قضايا آلاف الطلبة من الداخل المحتل، بهدف تمكينهم من رفع مستوى تحصيلهم لتعزيز فرص دمجهم بسوق العمل.