image not exsitsدائرة الإعلام التربوي
1/4/2019
أطلقت وزارة التربية والتعليم العالي، برعاية ومشاركة وزيرها د. صبري صيدم خلال احتفالية، اليوم، برنامج "فواصل" الإقليمي للوقاية من آفة المخدرات ومكافحة التدخين في مدارس فلسطين؛ إذ يستهدف هذا البرنامج ما يزيد عن 2000 من الطلبة في 15 مدرسة في عدد من مديريات التربية في فلسطين.
جاء ذلك بالشراكة مع جمعية الصديق الطيب ممثلاً عنها ماجد علوش، وبالتعاون مع مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة ممثلاً عنه خلدون عويس، ومدير عام الجمعية الملكية للتوعية الصحية حنين عودة، وعبر السكايب المديرة التنفيذية لمؤسسة مينتور العربية في لبنان ثريا إسماعيل، وبحضور مدير عام الإرشاد والتربية الخاصة محمد الحواش، وممثلة عن الإدارة العامة للصحة المدرسية حنان عابد، وحشد من الأسرة التربوية.  
وفي هذا السياق؛ أكد صيدم أهمية هذا البرنامج الذي يأتي ضمن إطار سعي الوزارة نحو خلق بيئة آمنة خالية من الإدمان والمخدرات؛ وذلك من خلال إكساب الطلبة المهارات اللازمة للوقاية من خطر هذه الآفات.
وأعرب الوزير عن فخره واعتزازه بتكاتف المؤسسات الشريكة بالوقوف عند هذه الظاهرة الخطيرة، وأهمية تسليط الضوء عليها وذلك لمعالجتها والوقاية منها من خلال فتح الوزارة لأبواب المدارس للتوعية بخطورتها؛ حيث يخضع جميع الطلبة لسلسلة متتابعة من النشاطات التفاعلية بالتزامن مع تنفيذ لقاءات توعوية مع أولياء أمور الطلبة والمعلمين.
من جانبهم، أكد الشركاء أهمية إطلاق هذا البرنامج النوعي الذي يستهدف تعزيز التوعية لدى طلبة المدارس للحد من السلوكيات الخاطئة وتعزيز الدور الإيجابي للفئات المستهدفة من خلال تنفيذ نشاطات وفعاليات توعوية من شأنها الوصول إلى الغايات والأهداف المنشودة، مثمنين جهود وزارة التربية وتعاونها الدائم في تكريس وتعزيز مثل هذه البرامج الهادفة
وفي نهاية الحفل تم تكريم المشاركين من طاقم الصحة المدرسية والإرشاد التربوي في المديريات المستهدفة التي ستقوم بمتابعة وتنفيذ النشاطات مع الطلبة وأولياء الأمور.