image not exsitsقدم البنك الإسلامي الفلسطيني اليوم الأربعاء سبعة أجهزة حاسوب محمولة لصالح صندوق إقراض الطلبة في مؤسسات التعليم العالي، و ذلك في إطار دعم البنك للطلبة والعملية التعليمية في فلسطين.

وفي هذا الإطار التقى وزير التعليم العالي د. علي الجرباوي اليوم بوفد من البنك الإسلامي الفلسطيني يضم رئيس مجلس إدارة البنك الدكتور محمد زكارنه وعضو مجلس الإدارة الأستاذ جمال فارس والمدير العام للبنك الأستاذ نضال البرغوثي والمدير الإقليمي الأستاذ عماد السعدي، وتم خلال اللقاء تسليم أجهزة الحاسوب.

بدوره قدم الوزير شكره الكبير للبنك الإسلامي الفلسطيني وجميع العاملين فيه على هذه المساهمات القيمة، معربا عن تقديره لهذه المساهمات التي من شأنها أن تدعم العملية التعليمية في فلسطين وترفع من مستواها.

وثمن د. الجرباوي دور البنك الإسلامي الفلسطيني في دعم وزارة التعليم العالي والمؤسسات التعليمية في سبيل تطوير وتنمية قطاع التعليم العالي في فلسطين. بدوره أكد د. زكارنه على الاستمرار بدعم الوزارة ومؤسساتها المختلفة والتي بدورها تشرف على قطاع التعليم العالي وترعاه، مشيرا إلى أن أجهزة الحاسوب التي قدمت تأتي في إطار هذا الدعم.