image not exsitsدائرة الإعلام التربوي
19/12/2018
بحث وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، بمكتبه، اليوم، مع وفدٍ من جمعية خريجي الجامعات والمعاهد الرومانية؛ سبل تعزيز التعاون، خاصةً بمجالات التعليم والثقافة وبما يشمل أيضاً زيادة أعداد المنح الدراسية للطلبة الفلسطينيين.
وضم وفد الجمعية، رئيس الجمعية التأسيسية صالح الساحوري، وأمين السر د. حسام أبو الرب، وأمين الصندوق م. إياد عنبتاوي، والعضو محمد أبو طه، فيما حضر اللقاء من جانب الوزارة مدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي.
وفي هذا السياق، أكد صيدم عمق العلاقات التي تربط بين فلسطين ورومانيا لاسيما في المجال التربوي، مشيداً بالدور الفاعل الذي تقوم به الجمعية في سبيل إرساء الرسالة الفلسطينية في رومانيا، معبراً عن فخره بهذه الشراكة الفاعلة، آملاً فتح آفاق جديدة تخدم الطالب الفلسطيني، مشيراً إلى الاتفاقية التي وقعتها الوزارة مع رومانيا مؤخراً والتي طالت العديد من المحاور المهمة لتطوير التعليم. 
بدوره، أعرب الساحوري عن سعادته بالتعاون مع وزارة التربية في سبيل خدمة الطلبة الفلسطينيين، مشيداً بالجهود المقدمة من الوزارة، واصفاً إياها بالمظلة الحامية للمشروع الوطني، مقدماً موجزاً حول الخطة المستقبلية والتصورات التي تسعى الجمعية لتطبيقها على ارض الواقع.