image not exsits
دائرة الإعلام التربوي
2018-04-24
نفذت وزارة التربية والتعليم العالي عبر الإدارة العامة للإرشاد والتربية الخاصة، اليوم، وبالشراكة مع المجلس التشريعي الفلسطيني، ومؤسسة الرؤية العالمية، جلسة محاكاة للمجلس من خلال البرلمانات الطلابية، وذلك في مقره بمحافظة رام الله والبيرة.
جاء ذلك بمشاركة وزير التربية والتعليم العالي د.صبري صيدم، وبحضور عدد من أعضاء التشريعي، ورؤساء الكتل البرلمانية، وممثلي البعثات الدبلوماسية، ومدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي، ومدير عام الإرشاد والتربية والخاصة محمد حواش، ومدير التربية والتعليم العالي في المحافظة باسم عريقات، وحشد من الأسرة التربوية.
وأكد صيدم أهمية هذه الفعالية التي تجسد ثقافة الديمقراطية، لافتاً إلى ضرورة إبراز دور البرلمانات الطلابية في إظهار العقيدة الوطنية والقيم التربوية والإنسانية، داعياً إلى دعم هذه البرلمانات وتحقيق غاياتها بما ينسجم مع رؤية الوزارة وسياساتها التطويرية.
وأشار الوزير إلى أن الوزارة تسعى إلى تعزيز النشاطات اللامنهجية في مدارسها بشكل شمولي، مشدداً على ضرورة إشراك جميع الطلبة بها للارتقاء بالمسيرة التعليمية.
وخلال هذه الجلسة وجه أعضاء البرلمانات الطلابية عديد الأسئلة والاستفسارات للوزير صيدم، تمحورت حول قضايا تربوية واجتماعية كان من أبرزها العنف المدرسي، والتسرب من المدارس، والزواج المبكر، وعمالة الأطفال، ودمج الأطفال ذوي الإعاقة، وغيرها من القضايا المهمة.
وفي نهاية الجلسة تم تسليم توصيات البرلمان من قبل النواب إلى الوزير صيدم.