image not exsits

 
الإعلام التربوي
2018-03-26
وقع وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم ونائب ممثلة هيئة الأمم المتحدة للمرأة أولزيسون جامسران، اليوم الاثنين، مذكرة تفاهم لتعزيز الشراكة الاستراتيجية بين الوزارة والهيئة لدعم النشاطات الريايدة لوحدة النوع الاجتماعي في الوزارة، وبناء قدرات كوادر الوزارة لدمج مفاهيم العدالة الاجتماعية والمساواة في مفاهيم النوع الاجتماعي، وبناء قاعدة بيانات حساسة للنوع الاجتماعي، وتطوير التعليم المهني والتقني للفتيات والتركيز على الفجوة المرتبطة بالأداء في مدارس الذكور.
وحضر مراسم توقيع المذكرة، رئيس ديوان الموظفين العام موسى أبو زيد، والوكيل المساعد للشوؤن المالية والإدارية والأبنية واللوازم م. فواز مجاهد، ورئيسة وحدة النوع الاجتماعي خلود ناصر، ومدير دائرة النوع الاجتماعي تحسين يقين، والقائم بأعمال مدير العلاقات الدولية والعامة نيفين مصلح ورئيس قسم النوع الاجتماعي هيلدا عواد.
وفي هذا السياق، أكد صيدم أن هذه الاتفاقية تأتي في إطار اهتمام الوزارة بتوظيف مفاهيم العدالة والنوع الاجتماعي وتكريسها للمساهمة في تحسين نوعية التعليم وتجويد مخرجاته، خاصةً في صفوف الطلبة الذكور؛ لافتاً إلى رؤية الوزارة واهتمامها بتحقيق مميز في هذا المجال.
بدورها، أشادت جامسران بجهود الوزارة في عديد المجالات التي تهدف إلى تطوير نشاطات النوع الاجتماعي، مؤكدةً الاهتمام بتوسيع التعاون بين الوزارة والهيئة في شتى المجالات.