image not exsits
وزير التربية يتفقد أوضاع المسيرة التعليمية في جنوب الخليل
دائرة الإعلام التربوي
2018-2-8
تفقد وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، اليوم الخميس، أوضاع المسيرة التعليمية في جنوب الخليل، وذلك ضمن جولاته الميدانية المتواصلة للاطلاع عن كثب على واقع قطاع التعليم في مختلف المحافظات.
ورافق الوزير في الجولة مدير عام المتابعة الميدانية أيوب عليان، ومدير عام النشاطات الطلابية صادق الخضور وممثلون عن الإدارتين العامتين للأبنية والعلاقات الدولية والعامة.
وفي بداية جولته، زار صيدم مديرية التربية والتعليم العالي والتقى بمديرها محمد سامي ومدير الدائرة الإدارية عبد الرحمن الدراويش ورؤساء الأقسام، والمشرفين التربويين والموظفين، واطلع على ما أنجزته المديرية خلال العام الدراسي الحالي والأعوام السابقة.
وقال صيدم: "يشرفني أن أكون في هذه المديرية المميزة للاطلاع على الإنجازات واحتياجات المسيرة التعليمية، وهذه الزيارة تجسد اهتمامنا بالرقي بقطاع التعليم في هذه المنطقة وكل محافظات الوطن"، واعداً بتلبية احتياجات العملية التعليمية وفق الإمكانيات المتاحة، مشيداً بجهود المديرية وطواقمها في رعاية وخدمة قطاع التعليم وجمهوره، شاكراً في الوقت ذاته المجتمع المحلي لدعمه المميز للقطاع التربوي.
وتطرق صيدم لهجمة الاحتلال الشرسة ضد المناهج الوطنية، مشدداً على ضرورة تكاتف الأسرة التربوية وكل أبناء الشعب الفلسطيني لصد هذه الهجمة التي تهدف لطمس القضية الفلسطينية، لافتاً إلى أن الوزارة تعمل على آليات محدثة للتقييم من أجل رفع كفاءة ومستوى أداء المعلمين، مشيراً إلى دور المجتمع المحلي في خدمة التعليم ودعم مشروع الرقمنة بشكل خاص.
بدوره، رحب سامي بالوزير صيدم والوفد المرافق له، مستعرضاً إنجازات المديرية وعديد القضايا التربوية التي تحمل في مجملها تطوير مسيرة التعليم ورفع مستوى الأداء التربوي في كافة المدارس من خلال عديد المشاريع والبرامج، متطرقاً للجهود المبذولة فيما يتعلق بملف الإنجاز ومشروع الرقمنة والتعلم الذكي والنشاط الحر، والزيارات الميدانية التي تجريها طواقم المديرية للمدارس.
وقام مدير التربية وأسرة المديرية بتكريم د. صيدم تقديراً لجهوده في خدمة القطاع التعليمي وسعيه الدؤوب لإحداث نقلة نوعية على صعيد المنظومة التربوية بشكل شمولي، كما تم تكريم الوفد المرافق للوزير.
وشملت زيارة الوزير صيدم تفقد مدرسة بنات دورا المهنية ومختبراتها، إضافةً لتفقد دورة تأهيل المربيات الجدد على الدليل المناهجي الموحد لرياض الأطفال في فلسطين؛ المنعقدة بمركز التدريب التابع للمديرية، حيث أكد صيدم على توجهات الوزارة بجعل مرحلة رياض الأطفال إلزامية لما لهذه المرحلة من أهمية بالغة في بناء الطفل وشخصيته، مستشهداً بمقولة "العلم في الصغر كالنقش في الحجر".
كما تفقد صيدم مركز المصادر لذوي الإعاقة التابع للمديرية، مجدداً التأكيد على اهتمام الوزارة ودعمها الكامل لتمكين هذه الفئة وتوفير كافة المقومات التي تضمن انخراطها بالعملية التعليمية التعلمية.