image not exsits
15-1-2018
نظّمت بعثة التعاون الفلسطيني الأوروبي بمجال التعليم العالي "إيراسموس بلس" بالشراكة مع وزارة التربية والتعليم العالي، بمقر جامعة القدس المفتوحة، اليوم الإثنين، ورشة عمل تدريبية للباحثين الفلسطينيين من الجامعات المشاركة في مشروع "رومر" الممول من إيراسموس؛ والذي يهدف لتوفير مستودعات مؤسسية رقمية للبحث العلمي في مؤسسات التعليم العالي.
ويشارك في المشروع حالياً أربع جامعات فلسطينية هي القدس المفتوحة وبيرزيت وخضوري والإسلامية، وأربع جامعات أوروبية.
 وافتتح الورشة وكيل وزارة التربية والتعليم العالي د. بصري صالح، وممثل بعثة التعاون الفلسطيني الأوروبي د. نضال الجيوسي ونائب رئيس جامعة القدس المفتوحة للشؤون الأكاديمية أ.د. سمير النجدة وعميد كلية العلوم وتكنولوجيا المعلومات ومنسق مشروع "رومر" في الجامعة د. يوسف أبو زر.
بدوره، نقل صالح للحضور تحيات وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم الذي يولي البحث العلمي اهتماماً بالغاً، مؤكداً أن الوزارة تبرهن على اهتمامها بهذا القطاع من خلال الاتفاقيات التي وقعتها مع الجامعات المحلية بقيمة 20 مليون شيقل لدعم البحث العلمي فيها.
وأكد صالح ضرورة تكثيف الشراكات بين الجامعات الفلسطينية ونظيراتها الأوروبية بمجال البحث العلمي، مشدداً على أهمية هذه الورشة التدريبية التي تستهدف توفير الحاضنة الرقمية للأبحاث العلمية.
من جانبه، شكر الجيوسي وزارة التربية وقيادتها لاهتمامهم بمشروع "رومر" وتبنيه، شاكراً في الوقت ذاته الجامعات المشاركة لتفاعلها واهتمامها بالمشروع.
وأشار الجيوسي إلى أن "رومر" هو مشروع ريادي ينفذ بالشراكة مع وزارة التربية، وأنه يتم العمل على تعميم المشروع على كافة مؤسسات التعليم العالي.
من جهته، نقل النجدة؛ تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو، مؤكدا اهتمام الجامعة بالبحث العلمي؛ خاصة من خلال مشروع "رومر" المدعوم من "إيراسموس بلس" وبرعاية وزارة التربية والتعليم العالي.
وثمن النجدة حرص وزارة التربية بالبحث العلمي وتحسين مخرجاته، حيث خصصت الوزارة مبلغاً كبيراً لدعم البحث العلمي بما يؤكد حرصها على تطوير هذا القطاع، مؤكداً اهتمام الجامعة بخلق شراكات مع الجامعات المحلية والأوروبية بمجال البحث العلمي.
بدوره، قدم أبو زر؛ عرضاً حول المشروع الذي له أهمية بارزة في إعداد مستودعات بحثية مؤسسية، مشيراً إلى أن هذه الورشة تستمر على مدار يومين.