click for full size
 دائرة الإعلام التربوي
 10/1/2018
 أطلع وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، اليوم، ممثل كندا لدى دولة فلسطين دوجلاس براودفوت، على واقع التعليم والتحديات التي يجابهها نتيجة سياسات الاحتلال وممارساته العنصرية واستهدافه لهذا القطاع الحيوي.
وتطرق صيدم إلى أسرلة التعليم في القدس والتحريض المتواصل ضد التعليم فيها والحرب التي يشنها المحتل على المناهج وغيرها من محاولات البعض المس بهذه المناهج الوطنية.
ودعا صيدم الضيف إلى مساهمة بلاده ودعمها لبرنامج المئة والذي يستهدف بناء مئة مدرسة جديدة في قطاع غزة، مطلعاً إياه على الظروف الصعبة التي يمر بها القطاع والجهود التي تقودها الوزارة للتغلب على هذه الظروف.
 وثمن الوزير العلاقة الفاعلة والقوية بين فلسطين وكندا التي تطال العديد من القطاعات وعلى رأسها التعليم، داعياً إلى مواصلة توسيع آفاق التعاون بين البلدين لخدمة خدمات تنموية في المنظومة التعليمية التعلمية. 
 بدوره، أكد براودفوت دعم بلاده للتعليم في فلسطين والتأكيد على الشراكة القوية بين كندا وفلسطين، لافتاً إلى الدور الطليعي الذي يلعبه التعليم في خدمة المجتمعات وتطويرها ورقيها، مشيداً بالجهود التي تبذلها وزارة التربية وقيادتها لخدمة الأجيال الناشئة ومد جسور من التعاون المستند على الجوانب الثقافية والعلمية وغيرها.
وحضر اللقاء مدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي.