image not exsits


2017-03-30


التقى وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، رئيس جامعة القدس أ.د. عماد أبو كشك، وعضو مجلس الأمناء م. مازن سنقرط، وذلك في إطار السعي والبحث في معالجة أسباب وتداعيات الأزمة في بعض المواقع غير المرخصة للجامعة، بحضور وكيل الوزارة د. بصري صالح، ورئيس الهيئة الوطنية للاعتماد والجودة د. محمد السبوع، والنائب الأكاديمي د. حنا عبد النور.

وأكدت الجامعة خلال اللقاء احترامها للأنظمة والتعليمات الصادرة عن الوزارة بشأن الاعتماد والتزام الجامعة بمعايير الجودة في برامجها بما في ذلك موقعها في دورا.

بدورها، أكدت الوزارة دعمها لجهود الجامعة والوقوف معها في وجه الهجمة الإسرائيلية التي تستهدف الجامعة وطلبتها وكوادرها، معبرةً عن رفضها المطلق لجميع الممارسات الاحتلالية والانتهاكات المتواصلة بحق الجامعة.

من جهتها، أكدت الجامعة أن بيانها الذي نشرته بالأمس حول الأزمة لم يقصد به الاساءة إلى وزارة التربية والتعليم العالي والتي تعدها الجامعة سنداً وداعماً وناظماً أساسياً لمنظومة التعليم العالي في فلسطين بشكل عام وللجامعة بوجه خاص.

وأعلنت الجامعة خلال هذا الاجتماع أنها تلتزم بإبقاء موقع دورا مغلقاً وستستمر في إجراءاتها إلى حين استكمال إجراءات الترخيص التي ستسعى الوزارة إلى استكمالها بالسرعة القصوى.