image not exsits

2017-02-27

وقع وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، مذكرة تفاهم مع ممثل المعهد الأوروبي للتعليم والتعاون برتران مارتين، ورئيس مجلس إدارة جمعية بيت عانيا الخيرية ياسر خلف مذكرة تفاهم تهدف إلى استكمال تنفيذ نشاطات مشروع تربوي في منطقة العيزرية على مدار عامين يستهدف تقديم تعليم نوعي مساند ونشاطات لا صفية للطلبة خاصة في مرحلة المراهقة.

وتنص أبرز بنود هذه المذكرة على تفعيل التعاون عبر المساهمة في رفع مستوى التعليم وتجويد مخرجاته، وتحفيز التنمية الذاتية لدى طلبة العيزرية من خلال تطبيق برامج تعليمية تعلمية علاجية ونشاطات لا منهجية مميزة.

وفي هذا السياق، جدد صيدم تأكيده على أهمية هذه المذكرة التي تأتي في سياق الاهتمام بالتعليم في منطقة العيزرية التي تعد واحدة من المناطق التي تحتاج إلى دعم ومساندة خاصة في ظل الانتهاكات التي يمارسها الاحتلال ضد العملية التعليمية فيها، مشدداً على أهمية مثل هذه الشراكات ودورها المهم في إكساب الطلبة مهارات من شأنها معالجة صعوبات التعلم وغيرها من الجوانب التطويرية.

وعبَّر مارتين وخلف عن سعادتهما لتجديد الاتفاقية مع الوزارة؛ كونها تؤسس لجهد مشترك ويؤكد على التوجهات الرامية إلى خدمة الأطفال في ضواحي القدس من خلال هذه النشاطات النوعية التي حققت نجاحات مميزة خلال تنفيذ المشروع بمرحلته الأولى.

وحضر مراسم التوقيع عن الوزارة: مدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي، ومدير عام التعليم العام أيوب عليان، ورئيس قسم العلاقات العامة نيفين مصلح، بالإضافة إلى وفد يمثل المؤسستين.