image not exsits

26/10/2016


كرّمت القنصلية الفلسطينية في دبي الطلبة الفلسطينيين المشاركين في برنامج تحدي القراءة العربي، وذلك بحضور وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم والسفير الفلسطيني في دبي عصام مصالحة.

وفي هذا السياق، قال صيدم إن النجاحات المتتالية التي يحققها الشعب الفلسطيني وآخرها حصول مدرسة طلائع الأمل في نابلس على لقب أفضل مدرسة عربية، ووصول الطالبة مريم ثلجي إلى التصفيات النهائية في برنامج تحدي القراءة العربي؛ يؤسس لمراحل أخرى قادمة من النجاح والتميز على كافة المستويات المحلية والإقليمية والعالمية.

وأضاف صيدم: ليس غريباً على الشعب الفلسطيني الذي تميز في كافة مراحل حياته بحرصه على العلم والإبداع؛ أن يحقق النجاحات والفوز داخلياً وخارجياً.

وأشاد الوزير بدولة الإمارات العربية المتحدة وحرصها على دعم وتشجيع العلم والإبداع من خلال تنظيم البرامج والمسابقات الدولية كبرنامج تحدي القراءة العربي، وشكر دولة الإمارات والقنصلية الفلسطينية فيها على تكريمهم للطلبة الفلسطينيين واهتمامهم الملحوظ بدعم المتفوقين والمبدعين.