image not exsits

2016-09-26

وقع وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم مع ممثل الهيئة العربية للمسرح غنام غنام، مذكرة تفاهم لتنمية وتطوير المسرح المدرسي الفلسطيني، ترجمةً لاستراتيجية تنمية وتطوير المسرح المدرسي في الوطن العربي.

وحضر مراسم توقيع المذكرة القائم بأعمال مدير عام النشاطات الطلابية محمود عيد، والمدرب المسرحي التونسي نبيل ميهوب، والقائم بأعمال مدير عام العلاقات الدولية والعامة نسرين ياسر عمرو، ومسؤول المسرح المدرسي في الوزارة رياض صوالحة، وعدد من ممثلي الأسرة التربوية وطاقم النشاطات الطلابية والفئات المستهدفة.

وبعد توقيع المراسم تم البدء بإطلاق دورة تدريبية لتأهيل مدربي المسرح المدرسي، والتي تستهدف 60 من المختصين التربويين وستعقد على مدار 5 أيام متتالية، وتتضمن العديد من المحاور والمضامين الرامية إلى خدمة المسرح المدرسي الفلسطيني، ونقل التجارب المميزة في هذا المجال.

وأكد صيدم أن توقيع هذه المذكرة يأتي منسجماً مع جهود الوزارة ونشاطاتها الهادفة إلى تفعيل المسرح المدرسي الذي يشكل ضمانة لصقل المواهب الطلابية وتطوير البيئة المدرسية وغيرها من الجوانب المتعلقة بالمسرح، مشيداً بالتعاون البناء بين الوزارة والهيئة العربية للمسرح وكوادرها ومواهبها الذين سيقدمون خدمة راقية للمسرح المدرسي الفلسطيني عبر نقل قصص النجاح والخبرات للطواقم التربوية.

من جهته، نقل غنام تحيات الأمين العام للهيئة العربية للمسرح إسماعيل عبد الله، لافتاً إلى أن توقيع هذه المذكرة يؤسس لمرحلة من شأنها الرقي بالمسرح المدرسي بشكل شمولي عبر توظيف كافة الإمكانات والسبل الكفيلة بإعداد طلبة مبدعين وقادرين على محاكاة الواقع ونقل صورة حقيقية عن مجتمعهم وحكاياتهم وقصصهم اليومية.

وتتضمن هذه المذكرة عدة بنود من أبرزها التعاون بين الوزارة والهيئة على تفعيل استراتيجية المسرح المدرسي في الوطن العربي خدمة للمسرح في فلسطين متعلماً ومعلماً ومحيطاً اجتماعياً، وصياغة دليل للنشاط المسرحي لكافة المراحل، وعقد دورات من خلال الهيئة العربية للمسرح لتأهيل الفريق المحوري العربي الفلسطيني لتأهيل المدربين في المسرح المدرسي الذين سيتولون في المستقبل تدريب المدرسين والمشرفين على المسرح المدرسي في مدارس فلسطين.

كما تنص المذكرة على تعاون الطرفين لتشكيل قاعدة بيانات وعمل مسح احصائي خاص بالمسرح المدرسي في دولة فلسطين في القطاعين العام والخاص، وتعزيز وتزويد المكتبات المدرسية بإصدارات مسرحية، وغيرها من المحاور التي تخدم غايات المسرح المدرسي وفلسفته.

يشار إلى أن العمل على استراتيجية تنمية وتطوير المسرح المدرسي في الوطن العربي كان بتوجيهات من سمو الشيخ سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة منذ العام 2014 وجاء توقيع هذه المذكرة تتويجاً لهذه الاستراتيجية حيث سيستمر العمل عليها خلال العشر سنوات المقبلة؛ لتطوير المسرح في مدارس فلسطين.