image not exsits

2017-02-22

أشادت وزارة التربية والتعليم العالي، بالبيان الصحفي الذي أصدره الاتحاد الأوروبي، اليوم، حول موقفه المندد بعمليات الهدم الإسرائيلة في المناطق المسماة "ج" والتهديدات المتواصلة والتي كان آخرها استهداف مدرسة الخان الأحمر الأساسية المختلطة في بادية القدس.

وبينت الوزارة في بيانها، أن إشارة الاتحاد الأوروبي إلى عمليات الهدم والمصادرة والتهجير والاعتداءات المتكررة والتي تعد خرقاً للقانون الدولي الإنساني، وتعدياً واضحاً بحق التنمية الفلسطينية، تبرهن على رفض دول العالم الحر لهذه الممارسات خاصة التي تطال المؤسسات التربوية والعاملين فيها.

وجددت الوزارة دعوتها لبعثات الاتحاد الأوروبي والمؤسسات الدولية الحقوقية والإنسانية والإعلامية إلى الضغط على سلطات الاحتلال من أجل لجم هذه الانتهاكات والعمل على ضمان حق أطفالنا في نيل تعليم آمن بعيداً عن كافة أشكال التهديد والظلم.