image not exsitsبحث وزير التربية والتعليم العالي الأستاذ الدكتور علي زيدان أبو زهري اليوم الاربعاء بمكتبه، مع نائب محافظ فلسطين لدى صندوق النقد العربي د. صالح الجلاد و نائب محافظ فلسطين لدى الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي د. اسماعيل الزبري؛ سبل دعم وتطوير " صندوق إقراض طلبة مؤسسات التعليم العالي في فلسطين"، وذلك بحضور القائم بأعمال المدير التنفيذي للصندوق الأستاذ مراد عبيد.

وناقش د. أبو زهري مع النواب الآليات الواجبة لضمان ديمومة الصندوق، في سبيل دعم الطلبة المنتظمين في مؤسسات التعليم العالي الفلسطينية ومساعدتهم في إكمال دراستهم الجامعية.

وأطلع الوزير نواب المحافظين على أوضاع الصندوق وآليات عمله والسبل الواجبة للحفاظ على استقلاليّته وضمان ديمومة أمواله.

وأشار الوزير الى أنه خلال زيارته لعُمان الشقيقة قام بالتنسيق مع عدد من الجمعيات والمؤسسات لخلق تعاون فعال ودعم مادي للصندوق، وأضاف د. ابو زهري أن سفير دولة فلسطين في عُمان سيتابع هذا الموضوع في سبيل توفير المزيد من الموارد لدعم الصندوق؛ مشددأ على دور عُمان في دعم القضية الفلسطينية والطلبة.

من جهتهم، شدد د. الجلاد ود. الزبري على أهمية الدور الذي يلعبه صندوق إقراض الطلبة في دعم ومساعدة الطلبة المحتاجين مادياً في إكمال تعليمهم الجامعي، وأن على الطلبة المقترضين سابقاً تسديد ما استحق عليهم من أموال في سبيل مساعدة غيرهم من الطلبة الحاليين على مقاعد الدراسة، وأن هذا واجب وطني.

وأضافوا أنهم يعملون بشكل دؤوب من أجل زيادة الدعم المقدم للصندوق لضمان استمراريّته.