image not exsits

2015-12-20

جرى، في قاعة مدرسة ذكور رام الله الثانوية، الإعلان عن الفائزين بجائزة الشهيد عبد الرحيم محمود الأولى للمعلم المتميز في مدارس محافظة رام الله والبيرة، بحضور ومشاركة وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، ومحافظ رام الله والبيرة د. ليلى غنام، ومدير تربية رام الله والبيرة أيوب عليان، والأمين العام لاتحاد المعلمين أحمد سحويل، ورئيس بلدية رام الله موسى حديد، ومدير عام المتابعة الميدانية محمد القبج، وغيرهم من ممثلي الأجهزة الأمنية والمؤسسات الرسمية والأهلية وأسرة التربية.

وتم منح الجائزة لثلاث معلمات من المحافظة وهن: فاطمة حميدان من مدرسة بنات أبو قش الثانوية حصلت على (المركز الأول)، ودينا عصفور من مدرسة سنجل الأساسية للبنات ( المركز الأول مكرر) وكريمة عوض الله من مدرسة بنات سلواد الثانوية (المركز الثالث).

وفي هذا السياق، أكد د. صيدم أن هذه الجائزة، التي حملت اسم قامة وطنية شامخة، برهنت على روح الاهتمام بالمعلمين والاشادة بدورهم الريادي والطليعي، موضحاً أن الوزارة ستعمل جاهدة على تكريم المعلمين والمعلمات المتميزين؛ إيماناً منها بالعطاء والاخلاص الذي يجسدونه في سبيل تنشئة الأجيال الصاعدة.

وأشار صيدم إلى أن الوزارة ستمضي قدماً من أجل تعزيز الإبداعات في المدارس والكشف عن المواهب والمبادرات الملهمة، مشيداً بكافة الداعمين والشركاء للتعليم، داعياً في الوقت ذاته، إلى تفعيل هذا التعاون من أجل تحسين نوعية التعليم وجودته.

من جانبها، نقلت د. غنام تحيات الرئيس محمود عباس للمشاركين، مشيدة بجهود الأسرة التربوية في كافة مديريات الوطن، خاصة بالذكر مديرية تربية رام الله والبيرة على الانجازات التي حققتها ومساهمتها في خدمة جيل قوي متسلح بالعلم والمعرفة.

وأشارت د. غنام إلى تضحيات العاملين في السلك التربوي ونضالاتهم، مستذكرة شهداء المسيرة التربوية من المعلمين والطلبة الذين جسدوا معنى الوفاء للوطن، داعيةً إلى تقديم الدعم ومساندة وزارة التربية في طريقها نحو تطوير التعليم وصناعة الرجال.

من جهته، تحدث سحويل عن دور المعلمين ورسالتهم السامية، موضحاً أن إطلاق هذه الجائزة يجدد حقيقة مفادها رعاية المعلمين المتميزين والذين يقع على عاتقهم مسؤوليات جسام.

وأشار د. حسن عبد الكريم في كلمة لجنة التحكيم، إلى المراحل التي تضمنتها هذه الجائزة وآليات اختيار المعلمين والمعايير المتبعة وغيرها من الجوانب المتعلقة بها.

وفي ختام الحفل، التي تضمن العديد من الفقرات الفنية والقصائد الشعرية، تم تكريم أبرز المعلمين والتربويين المتميزين على مستوى المديرية والمؤسسات الشريكة؛ تقديراً لدورهم المهم ومساهماتهم في دعم القطاع التعليمي التعلمي.

يشار إلى أن هذه الجائزة تبرع بها كل من أسامة عبسي، ورمزي قريوت، وهي تقام لأول مرة على مستوى محافظة رام الله والبيرة.