مدرستي ذاتية الطاقة

مدرستي ذاتية الطاقة

Feb 10 2016

-          الطالبة : امال هاشم علي – رنيم القواسمي ، مدرسة بنات العودة الاساسية

-          الجوائز : جائزة خاصة من ال usaid + جائزة خاصة من جامعه امريكية في الولايات المتحداة الامريكية ، وكلاهما ضمن معرض intel ISEF 2015  والذي اقيم في مدينة بيتسبيرغ- الولايات المتحدة الامريكية .


-          ملخص المشروع:

يعتبر هذا المشروع من المشاريع العلمية التطبيقية، حيث يعمل على تحويل الطاقة الحركية الى طاقة كهربائية بطريقة غير مسبوقة، من خلال استثمار طاقة الطالبات الحركية أثناء صعودهن الدرج الى صفوفهن وأثناء نزولهن، وسيتم وضعه في البنية التحتية للدرج وبالأخص الدرجة الأولى، وتم تصميم نموذج للجهاز من خلال رسم مخطط مقترح له وفق الأسس والمبادئ العلمية، وبعدها تم بناء الجهاز على أرض الواقع والتحقق من فاعلية عمله من خلال اجراء العديد من التجارب من قبل الباحثات.  

لقد كان هناك اهتمام ودراسة مستفيضة لاختيار القطع الميكانيكية والادوات المستخدمة (زنبركات ودولاب مطاطي ومسننات بكافة أشكالها ومصدر ضوء وبطاريتان ومولد كهربائي وعاكس وقطع أخرى) في تصميم الجهاز. ان مبدأ عمل الجهاز يتلخص  بالضغط  عليه عموديا من قبل الطالبات وتحريك القسم العلوي له للاسفل ومن خلال نقل الحركة من مسنن لاخر فان مقدار الحركة سيتم تضخيمها, وبالتالي انتقالها الى المولد الكهربائي (الدينمو) الذي بدوره يقوم بشحن البطاريتين المتصلتين بالجهاز على التوازي، وتقوم هاتان البطاريتان عند تغيير طريقة اتصالهما مع بعضهما لتصبحا على التوالي بتزويد الطاقة المطلوبة للعاكس 12فولت والذي سيقوم بتحويلها الى 220 فولت، ونود الإشارة هنا الى أننا نحتاج الى 6 ايام بواقع 4 جولات يوميا على الجهاز لشحن البطاريتين، وبالتالي فانهما ستقومان بانارة الغرفة الصفية لمدة 4 ايام بواقع 5 ساعات يوميا بمصدر ضوئي قدرته 20 واط, وذلك لان الطاقة الناتجة عن العاكس تساوي تقريبا 400 واط/ساعة.